News

اليوم الأول من منتدى دبي العالمي للشاي يسلط الضوء على فرص النمو ووضعية العلامات التجارية وتنمية الاستدامة

مارس 17 2018
#

النسخة السابعة لمنتدى دبي العالمي للشاي تتضمن مداولات ومناقشات معمقة حاسمة بالنسبة لمستقبل صناعة الشاي العالمية

 

يستعد مركز دبي للسلع المتعددة، المنطقة الحرة الرائدة على مستوى العالم في مجال تجارة السلع والمشاريع، لاستضافة النسخة السابعة من منتدى دبي العالمي للشاي، والذي يعقد تحت عنوان "تشكيل مستقبل التجارة". وسيفتتح سعادة سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، المؤتمر، ويلي ذلك كلمات يلقيها كل من سعادة أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول لمركز دبي للسلع المتعددة،  ود. شاشي ثارور، دبلوماسي سابق خدم في الأمم المتحدة ووصل إلى منصب وكيل الأمين العام للاتصالات والإعلام، ووزير الدولة السابق لتنمية الموارد البشرية ووزير الدولة السابق للشؤون الخارجية في الهند.

وستتمحور الكلمات وموضوعات النقاش في اليوم الأول حول ما يخبئه المستقبل لصناعة الشاي على مستوى العالم، حيث يعتبر الشاي المشروب الثاني الأكثر شعبية في العالم بعد الماء.

يقول حذيفة نالوالا، كبير مستشاري البحوث في شركة مانسي، وهي شركة أبحاث واستشارات مقرها في دبي: "الشاي يتبوأ مكانة بارزة في سوق المشروبات العالمية ، لكنه يواجه تحدياً مستمراً في الحفاظ على هذا الوضع." وهذا أيضا أحد الأسباب التي ستجعل المؤتمر يبحث في مسألة كيف يمكن لصناعة الشاي أن توجد مكانة لها في سوق المشروبات العالمية لضمان استمرار نموها.

وسيشهد اليوم الأول من المؤتمر أيضاً شرحاً يقدمه جون براش، من براش براندز، حول "التطورات في مجال العلامة التجارية وتحديد مكانة صناعة الشاي". وستكون مسألة كيف يمكن للصناعة أن تميز نفسها بشكل أكبر بين مجموعة واسعة من المشروبات المتاحة للمستهلكين لضمان شعبيتها الدائمة ونموها المستمر.

ومن المواضيع الساخنة الأخرى التي سيناقشها المؤتمر "أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة – الشراكة من أجل التأثير"، حيث ستدير النقاش خبيرة الاستدامة في مركز دبي للسلع المتعددة، إيريس فان دير فيكن. توفر صناعة الشاي مصدر رزق لملايين البشر في جميع أنحاء العالم، لا سيما في البلدان الرئيسية المنتجة للشاي كالهند وسريلانكا وفيتنام وكينيا والصين وموزمبيق وإندونيسيا. ومع ذلك ، تواجه هذه الصناعة، والمزارعون والعمال الذين يعتمدون عليها في معيشتهم، الآثار الضارة لتغير المناخ مع انخفاض هطول الأمطار وارتفاع درجات الحرارة، مما يقلص حجم المحاصيل.

نتيجة لذلك، تشير الأبحاث الأولية إلى أن مناطق زراعة الشاي يمكن أن تتقلص في بعض أجزاء العالم بنسبة تصل إلى النصف في العقود القادمة، في حين أن النوعية والخصائص، خاصة بالنسبة للشاي ذي الجودة العالية، ستواجه تغيرات كبيرة. ويؤدي التغير المناخي إلى تغيير طريقة إنتاج الشاي ونوعية الشاي، ويلاحظ المستهلكون التغير في الجودة. وتشكل عمليات تحسين الري، وإدارة الظل، والتغطية والتكنولوجيا عوامل مساعدة، ولكن هل هي كافية؟

وقال الدكتور رافي فرناندو، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة الاستدامة الاستراتيجية للشركات المحدودة، والذي سيشارك في جلسة النقاش : "إن الاحترار العالمي وتأثيراته، وتغير المناخ، يلحق ضراراً جيسماً بالشاي وجميع المحاصيل الزراعية. وقد ارتفعت الحوادث الجوية القاسية من نحو 250 حادثة سنوياً في التسعينات إلى 450 حادثة سنويًا في العقد الأول من القرن الحالي، مما أدى إلى تعطيل جميع سلاسل التوريد."

"ما لم نعترف بهذه الحقيقة ونقوم بخطوات استباقية للانتقال العاجل إلى مصادر الطاقة المتجددة، وإعادة التحريج، والحصاد في مناطق الأمطار، وحماية تربتنا وممراتنا المائية، فإن صناعة الشاي ستواجه أزمات غير مسبوقة. الأمور غاية في الوضوح بالنسبة لمعظم الدول المنتجة للشاي، حيث تعاني من انخفاض واضطراب المحاصيل بسبب الفيضانات والعواصف،" أضاف د. فرناندو.

ومن المتوقع أن يشارك في منتدى دبي العالمي للشاي العالمي مندوبون من حوالي 30 دولة، سيناقشون التحديات التي تواجه هذه التجارة ويبحثون عن الحلول. كما سيشكل المنتدى منصة رئيسية للأعمال التجارية والتواصل. ومع تسجيل تجارة الشاي العالمية نمواً مستمراً، ومع فرص الأعمال الجديدة التي تخلقها الأنواع الجديدة من الشاي المنكّه والخاص وأرقام التصدير الآخذة في الارتفاع لمنتجي الشاي الرئيسيين في العالم، يلعب منتدى دبي العالمي للشاى دوراً حاسماً في بناء العلاقات في جميع أنحاء العالم وفي صناعة الشاي بأكملها.

يعقد منتدى دبي العالمي للشاي في فندق العنوان (The Address)، دبي مارينا. لمزيد من التفاصيل وللتسجيل، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني : www.globaldubaiteaforum.ae        

 

Good morning messages Socially Keeda Filmy post24 movies