News

خلال النسخة الخامسة من "مؤتمر توقعات السلع العالمية" خبراء الصناعة يناقشون أحدث اتجاهات السلع والاقتصاد

فبراير 11 2018
#

استضاف "مركز دبي للسلع المتعددة"، المنطقة الحرة الرائدة على مستوى العالم في مجال تجارة السلع والمشاريع في دبي، وشركة خدمات السلع الدولية "ريتشكوم جلوبال سيرفيسز"، ومقرها دبي، بالتعاون مع "بورصة دبي للذهب والسلع" اليوم في برج ألماس النسخة الخامسة من "مؤتمر توقعات السلع العالمية" بحضور خبراء الصناعة.

وشهد المؤتمر مشاركة عدد من المسؤولين الحكوميين وخبراء الصناعة وتجّار السلع بمن فيهم أحمد بن سليم، الرئيس التنفيذي الأول لمركز دبي للسلع المتعددة؛ والوزير المفوّض سعادة نورا أبا ريمي، سفارة نيجيريا؛ وعمر خان، مدير المكاتب الخارجية في غرفة تجارة وصناعة دبي؛ الذين ناقشوا أحدث الاتجاهات والفرص في سوق السلع ضمن مختلف القطاعات والتي شملت الطاقة والزراعة والمعادن الأساسية والمعادن الثمينة، كما تطرقوا إلى توقعات الاقتصاد الكلي خلال العام 2018 لاسيّما تأثير العملات المشفرة على الأسواق.

وفي كلمته الافتتاحية، قال عمر خان، مدير المكاتب الخارجية في غرفة تجارة وصناعة دبي: "يتمثّل هدفنا في دعم تطور قطاع الشركات وتعزيز مكانة دبي كمركز دولي بارز على خارطة التجارة والأعمال. وينصب تركيز غرفة دبي، منذ عام 2012، على استكشاف الفرص الجديدة في الأسواق الناشئة، وهي تُعد من بين غرف التجارة والصناعة القلائل في جميع أنحاء العالم التي تتمتع بمثل هذا الحضور الدولي القوي، إذ تمتلك سلسلة من المكاتب التمثيلية الخارجية من بينها أربعة مكاتب تمثيلية في أفريقيا بالإضافة إلى مكاتبها في ساو باولو وشنغهاي. وتستقبل غرفة دبي أكثر من 250 وفداً عالمياً، كما ترسل بعثات خارجية لأكثر من 60 وجهة في جميع أنحاء العالم سنوياً، وإننا نتطلع إلى التعاون مع شركائنا بما فيهم مركز دبي للسلع المتعددة والعديد من المناطق الحرة الأخرى الذين يبذلون جهوداً واسعة في توفير منصّات عالمية مثل هذا المؤتمر الدولي والتي من شأنها أن تعمّق التواصل وتبادل الأفكار فيما بينكم".

من جانبه، قال سانجيف دوتا، المدير التنفيذي السلع، مركز دبي للسلع المتعددة: "شهد ’مؤتمر توقعات السلع العالمية’ اليوم حضور العديد من خبراء الصناعة ضمن نطاق واسع من الأنشطة، ويُعد هذا المؤتمر منصّة مثالية لتعزيز وتعميق التواصل ورصد الفرص الجديدة في مجال التجارة بما يمكننا جميعاً من مواصلة وتيرة النمو. ويناقش ’مركز دبي للسلع المتعددة’، بوصفه صانع سوق في مجال التجارة، مثل هذه الموضوعات باستمرار، تماشياً مع جهوده الواسعة الرامية إلى توفير سوق عالمية من شأنها تمكين الأعمال والشركات من مواصلة النمو والازدهار".

وعن المؤتمر، قال باريش كوتيشا، المدير العام لـ "ريتشكوم جلوبال سيرفيسز": "نحن متحمسون لاستضافة النسخة الخامسة من ’مؤتمر توقعات السلع العالمية’ بمشاركة نخبة من المتحدثين البارزين من جميع أنحاء العالم ضمن سلسلة من الجلسات الحوارية. ويستضيف المؤتمر مجموعة متميّزة من خبراء الطاقة والزراعة والعملات المشفّرة والمعادن الأساسية والمعادن الثمينة، الذين جاؤوا اليوم ليشاركونا أفكارهم ورؤيتهم العميقة حول أحدث الاتجاهات ضمن هذه القطاعات. ولا تفوتني هذه المناسبة دون توجيه الشكر لهم، فلم يكن هذا ممكناً لولا دعمهم وتشجيعهم لنا".

وتبعت الكلمات الرئيسية بالمؤتمر جلسة نقاش حول توقعات الاقتصاد الكلي العالمي والتي أدارها أندرو تورشيا، كبير المراسلين الماليين لدى مؤسسة "تومسون رويترز". وركزت هذه الجلسة على حالة عدم الاستقرار الراهنة التي تشهدها السوق الاقتصادية والتي وصفها المحدثون بأنها شحٌ في الأحداث المهمة المؤثرة في حركة الأسواق بدلاً من كونها نموذجاً اقتصادياً قائماً.

أما في الجلسة التي تناولت موضوع توقعات قطاع الطاقة، فناقش المشاركون دور منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) في تحديد حجم الإنتاج النفطي، لاسيّما في ضوء قرار الدول المصدرة للبترول بتخفيض إنتاج النفط. وكانت دول منظمة الأوبك قد توصلت إلى اتفاقية بشأن تحديد الإنتاج النفطي، والتي من المرجح أن تتجه المنظّمة إلى تمديدها والإبقاء على مستويات الإنتاج الحالية. وقد أشارت توقعات 2018 بأن صناعة النفط ستشهد انخفاضاً في الإنتاج مصحوباً بتراجع طفيف في الأسعار بنهاية العام. وخلال هذه الجلسة، قال إسا راماسامي، مؤسسة "إس آند بي غلوبال بلاتس": "يتم تحويل جميع براميل النفط إلى خام دبي، كما أن سعر خام دبي وخام برنت مترابطان لذا يصعب الفصل بينهما".

وشهدت جلسة القطاع الزراعي، التي أدارها فون مارلز، مدير تطوير المنتجات في مركز دبي للسلع المتعددة؛ مشاركة عدد من خبراء الصناعة بمن فيهم جيمس وايلد، مدير "وايلد أغري" في مركز دبي للسلع المتعددة؛ وإريك نورلاند، المدير التنفيذي للاقتصادات في مجموعة "سي إم إي"؛ وجوناثان غرينج، وسيط الحبوب لدى شركة "صن ستون بروكرز"، وسانجي سيثي، مدير الاستدامة لدى شركة "فيونكس غلوبال" في مركز دبي للسلع المتعددة. وناقش خبراء الصناعة خلال هذه الجلسة عوامل تحديد الأسعار الإقليمية للحبوب العالمية كما تناولوا التأثيرات الناجمة عن الظروف المناخية واحتياج السوق الصينية والهندية للزيوت الصالحة للأكل.

وألقى فرانكو بوسوني، مدير مركز الابتكار في 'مركز دبي للسلع المتعددة، كلمة خلال المؤتمر عن صعود العملات المشفرة ومستويات الاستثمار الدولي في هذا الصدد، كما تطرق إلى طبيعة التكنولوجيا المالية المتغيّرة ودور الشركات الناشئة المعتمدة بشكل رئيسي على التكنولوجيا في الدفع بحدود صناعة الخدمات المالية نحو آفاق جديدة.

واختتم "مؤتمر توقعات السلع العالمية" بحوار ضمّ قائمة من المتحدثين، الذين رصدوا توقعات 2018 حول المعادن الأساسية والمعادن الثمينة، كما سلّطوا الضوء على التطوّر الثوري في السيارات الكهربائية وتأثير ذلك على أسعار معادن النحاس والألمنيوم والرصاص والزنك. في حين، رصد المتحدثون من خبراء صناعة المعادن الثمينة أحدث الاتجاهات في تجارة الذهب وقيمته وأشاروا إلى دور المستثمرين الأخلاقيين في رسم ملامح مستقبل هذه الصناعة.

 

Good morning messages Socially Keeda Filmy post24 movies